تأسيس وهيكلة فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية بجهة كلميم - وادنون.

بمقر اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بمدينة كلميم، تم مساء يوم الجمعة ( 23 فبراير)، الجمع العام التأسيسي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بجهة كلميم وادنون، وذلك من أجل هيكلة مكتب الفرع الجهوي، حيث أشرف عضو المكتب التنفيذي للنقابة، " عبد الكبير اخشيشن "، على هذه العملية.
وفي بداية الجمع العام بسط عضو المكتب التنفيذي ظروف وسياقات تأسيس الفرع الجهوي لكلميم واد نون ، سواء تعلق الامر بالجانب المهني والتنظيمي، او السياقات العامة لوضع المهنة وطنيا وجهويا، واعتبر ان وضع هذه الآلية التنظيمية بيذ المخنيين بالجهة، تتطلب تمثل القيم التي تدافع عنها النقابة الوطنية للصحافة، وتجسيدها عبر تخليق الممارسة المهنية.
واعتبر عبد الكبير اخشيشن أن  هؤلاء المهنيين وحماسهم في الحضور للجمع العام يتطلب الالتفات لأهم رافعة لهذا التخليق، والتي تتعلق بالتكوين والتكوين المستمر، الذي يمكن المهنيين من تحصين عملهم الحيوي ، وكذا وضع فرع الجهة في خدمة المهنيين والانفتاح عليهم.
ودعا عضو المكتب التنفيذي كل مؤسسات الجهة لاستحضار قيمة الاعلام في بناء مؤسسة الجهة، تبعا لذلك فهي شريكة في جزء كبير من مهام الفرع بالجهة، وعلى رأس هذه المهام المشتركة توفير أجواء ملائمة لممارسة المهنة، عبر توفير المعلومة الدقيقة للمهنيين، وتمكينهم من المعطيات ، لمحاربة الاشاعة والاصطفاف.
وبعد مناقشة مستفيضة، تم انتخاب " حافظ محضار " بالإجماع، كاتبا لفرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية بجهة كلميم وادنون، كما صوت الجمع العام على تشكيلة المكتب الذي يمثل مختلف أطياف الصحافة الوطنية والجهوية  وفق الشكل التالي:
كاتب الفرع: حافظ محضار
نائبه: حميد بوفوس
أمين المال: محمد فولوس
نائبه: محمد أحمد الومان
المقرر: محمد عالي جداي
نائبه: محمد السليماني
المستشارون: أحمد لخصاصي - المحجوب أجدال - سيدي أحمد مسيريب.