بيان استنكاري استعدادا للوقفة الاحتجاجية المقررة يوم الخميس 27 أبريل 2017

260420171224

الرباط في 26-04-2017

260420171236

نحن ممثلو تنسيقية النقابات بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، وفي إطار استعدادنا للوقفة الاحتجاجية المقررة يوم الخميس 27 أبريل 2017، وبعد انضمام المكتب النقابي للكونفدرالية الديمقراطية للشغل إلى التنسيقية. نفاجأ باستدعاء الكاتب العام للمكتب الوطني للمنظمة الديمقراطية للشغل من طرف مدير الموارد البشرية بالنيابة إلى ما يسميها (جلسة استماع ) ونسميها نحن (جلسة استنطاق) وذلك بحضور مفوض قضائي دخيل على المؤسسة على خلفية مقال نشر في الموقع الرسمي للمنظمة الديمقراطية للشغل.

وخلال هذه الجلسة استعمل المدير فوق " العادة " جميع الطرق التهديدية والترهيبية مع الزميل أمين الحميدي وممثلي النقابات والعاملين الذين حضروا بكثافة لمساندته، وأمام رفض الزميل الحميدي الإدلاء بأي تصريح خارج القواعد القانونية المنظمة للشركة، أصدر هذا المسؤول قرارا تعسفيا وغريبا يمنعه من ممارسة مهامه وبعدم مغادرة مدينة الرباط وهذا ينضاف إلى سلسلة الخروقات والإجراءات القمعية التي دأب على ممارستها ضد العاملين.

وتبعا لذلك نعلن ما يلي:
1- تنديدنا الشديد بتمادي هذا المسؤول وبجلسات الاستنطاق التي يقوم بها في حق العاملين داخل الشركة في تحد سافر لكل القوانين ونحمل الرئيس المدير العام فيصل العرايشي والمدير العام محمد عياد كامل المسؤولية في هذه التجاوزات والإجراءات الانتقامية التي تزيد الوضع احتقانا؛
2-استغرابنا لتزامن هذا القرار مع الإعلان عن تنظيم وقفة احتجاجية لتنسيقية النقابات كخطوة تصعيدية ضد الاستبداد ومصادرة الحقوق والحريات؛
3- تضامننا المطلق واللامشروط مع الزميل أمين الحميدي ومع كل العاملين ضحايا التعسف والحكرة، ورفضنا التام والجماعي لكل هذه القرارات؛
4- إصرارنا على مواصلة النضال بكل الوسائل المشروعة لإقالة مدير الموارد البشرية بالنيابة، ومن أجل إلغاء رئاسة الشركة لكل القرارات والإجراءاتالتعسفية والاستبدادية التي تمس بكرامة العاملين وبالطابع الإعلامي للمؤسسة وتهدف التضييق على الحريات العامة والحقوق المكفولة دستوريا.

من جهة أخرى نعلن استعدادنا التام لخوض كل الأشكال النضالية المشروعة بما فيها الإضراب عن العمل لتحقيق ملفاتنا المطلبية وللدفاع المستميت عن حقوق وكرامة العاملين بالشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة .

ولذلك ندعو العاملين مرة أخرى وبمختلف فئاتهم ومكوناتهم وفي جميع المديريات والمحطات والقنوات الجهوية والمركزية للتعبئة الشاملة وتوحيد الصفوف والانخراط بكثافة في وقفة الكرامة والدفاع عن الحقوق والمكتسبات يوم الخميس 27 أبريل 2017 على الساعة العاشرة والنصف أمام الباب الرئيسي للشركة.

كما ندعو جميع الهيئات النقابية والحزبية ومنظمات المجتمع المدني والحقوقي والجسم الصحفي للتضامن وللمساندة والدعم في معركتنا من اجل الكرامة ضد الحكرة والترهيب والاستعباد ومن أجل الرفع من جودة المنتوج الإعلامي والإصلاح الحقيقي للإعلام السمعي البصري العمومي.

260420171236

النقابة