بلاغ إخباري حول اجتماع المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية‎

2320172344

الرباط في 05 شتنبر 2019

بلاغ إخباري

حول اجتماع المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية

عقد المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية إجتماعا مساء يوم الثلاثاء 03 شتنبر الجاري، خصصه لمناقشة المستجدات النقابية والتحضير ليوم دراسي ثم التداول في اليوم الوطني للإعلام.

في البداية سجل أعضاء المكتب التنفيذي الحضور المنتظم للنقابة الوطنية للصحافة المغربية ومتابعتها لمختلف القضايا النقابية في عز الصيف. فبالنسبة لقضية الزميل محمد عمورة، اعتبر المكتب التنفيذي أن ملفها طوي، وسجل بارتياح التفاعل الايجابي للسيد وزير الصحة مع الملاحظات التي عبرت عنها النقابة في بلاغها، وبالمناسبة نوه المكتب التنفيذي بالتجاوب الواعي والكبير مع موقف النقابة الوطنية للصحافة المغربية إزاء هذه القضية.

وبخصوص باقي القضايا المثارة في الاجتماع، التي تعاملت معها النقابة خلال عطلة الصيف، قرر المكتب التنفيذي متابعتها والتفاعل مع تطوراتها.

من جهة أخرى تدارس الاجتماع موضوع اليوم الدراسي للمكتب التنفيذي، وتقرر عقده يوم الخميس القادم 12 شتنبر بالدار البيضاء، وسيكون بمثابة خلوة للتفكير لرسم طريقة عمل النقابة ووضع برامجها وتحديد المهام المنوطة بقياديها، على أساس بلورة تصور متكامل يكرس روح المؤتمر الوطني الثامن للنقابة ويكون في مستوى الانتظارات التنظيمية الكبيرة التي على النقابة إنجازها. وجريا على العادة، فتح المكتب التنفيذي النقاش حول تخليد اليوم الوطني للإعلام، الذي يصادف 15 نونبر من كل سنة، وفي ضوء الملاحظات والمواقف المعبر عنها بخصوص هذا الموضوع، قرر المكتب التنفيذي إعطاء الوقت للتفكير بعمق في موضوع الاحتفال باليوم الوطني للإعلام.

ونظرا للظرفية الحالية وللمهام المنوطة بالنقابة تقرر أن يبقى اجتماع المكتب التنفيذي مفتوحا

النقابة